Category: ألفا رياضة

بإشراف: ياسر علي ديب

لويس سواريز يغادر برشلونة بالدموع وينضم إلى كتيبة أتلتيكو مدريد!!

بالدموع ودع الأورغوياني الرائع (لويس سواريز) فريقه برشلونة بعد (6) مواسم قضاها مع أسطورة الكرة الأرجنتيني ميسي لعب خلالها (283) مباراة لبرشلونة وسجل (198) هدفاً وفاز فيها بالكثير من الألقاب الجماعية والفردية. وجهة سواريز تأكدت بأنها (أتلتيكو مدريد) وذلك بعد إشاعات كبيرة عن انتقاله إلى يوفنتوس الإيطالي واللعب بجانب رونالدو، لكنه اصطدم بموضوع (اللاعب الأجنبي) وعندما أراد حل هذه المعضلة بالحصول على الجنسية الإيطالية كونه متزوج من إيطالية، كان لا بد من اجتياز امتحان اللغة الإيطالية، وهو ما قام به اللاعب في الأيام الماضية، لكن فضيحة كبيرة رافقت هذا الامتحان، حيث وردت تقارير بأن هناك تحقيقاً حول تواطؤ أحد الأطراف

قرار (ظالم) لاتحاد كرة آسيا يستبعد (الهلال) السعودي من دوري الأبطال!!

رغم (مصيبة) الهلال السعودي حامل لقب دوري أبطال آسيا بإصابة (16) لاعباً من لاعبيه المشاركين في البطولة الحالية الجارية في قطر، فإن الاتحاد الأسيوي لكرة القدم اتخذ أمس قراراً ظالماً باستبعاد الهلال وشطب كل نتائجه في البطولة الحالية!! كيف تم ذلك؟ لقد كان مقرراً أن يلتقي الهلال السعودي وفريق شباب الأهلي دبي أمس الأربعاء في المباراة الختامية لمباريات المجموعة الثانية التي تقام بطريقة التجمع في العاصمة القطرية الدوحة. لكن وبسبب عدد الإصابات الكبير الذي أوقعه فيروس (كورونا) في صفوف الهلال، لم يتمكن الفريق السعودي من الحضور إلى الملعب سوى ب(11) لاعباً لخوض هذا اللقاء، والمؤلم أن هناك (3) حراس مرمى

السيتي يبدأ حملة (غوارديولا) لاستعادة اللقب ويفوز على وولفرهامبتون (3/1)!

حقق (مانشستر سيتي) يوم أمس الإثنين فوزاً ثميناً في الدوري الإنكليزي الممتاز بكرة القدم على فريق (وولفرهامبتون ووندرز) بنتيجة (3-1) في المباراة التي أقيمت بينهما على ملعب (مولينيو) الصعب في مدينة وولفرهامبتون. افتتح (السيتيزن) التسجيل في الشوط الأول عبر لاعب وسطه الدولي البلجيكي (دي بروين – 29 سنة) من ضربة جزاء تصدى لها في د/20، وكانت بداية طيبة لهذا النجم الكبير الذي نال في الموسم الماضي لقب أفضل لاعب في الدوري الإنكليزي الممتاز. وفي د/32 أضاف (السيتيزن) الهدف الثاني بواسطة الدولي الإنكليزي الشاب (فيل فودين – 20 سنة) والذي يلقبه المدرب غوارديولا ب(مستقبل السيتي)! وقلص (الذئاب) النتيجة إلى فارق هدف

سوبر هاتريك لنجمي توتنهام: (مين سون) و(هاري كين)!!

مهرجان أهداف سبعة شهدها لقاء (ساوثهامبتون) وضيفه (توتنهام هوتسبيرز) في الأسبوع الثاني للدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، (5) منها كانت من نصيب الضيوف وسجلها لاعبين فقط هما الدولي الكوري الجنوبي (هيونغ مين سون – 4 أهداف) والدولي الإنكليزي (هاري كين – هدفاً واحداً). والطريف أن (ساوثهامبتون) كان البادئ في التسجيل في د/32 عبر هدافه الفذ (داني انغز)، لكن الكوري الجنوبي (مين سون) شغل (توربيناً سحرياً) وسجل (4) أهداف متتالية في الدقائق: 45-47-64-73 وبات (مين سونغ) أول لاعب أسيوي يسجل هاتريك أو سوبر هاتريك (+3 أهداف) في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، وسبقه لاعبون من (44) دولة إلى هذا الإنجاز. ويذكر

السنغالي (ماني) نجم ليفربول (يدمر) تشيلسي ب(3) ضربات ساحقة!!

تألق النجم السنغالي الكبير (ساديو ماني) بشكل كبير يوم أمس الأحد في ملعب ٠ ستامفورد بريدج) عقر دار (تشيلسي) اللندني وحقق لفريقه ليفربول انتصاراً ثميناً بهدفين نظيفين على (البلوز) الذين خرجوا مذهولين بهذه النتيجة، فيما تابع ليفربول في الأسبوع الثاني للدوري الإنكليزي الممتاز حملة دفاعه عن اللقب محققاً انتصاره الثاني على التوالي.   الشوط الأول الذي شهد فرصاً متساوية وأداءً طيباً من الفريقين، انتهى من دون أهداف، لكن دقيقته الأخيرة شهدت (ضربة قاصمة) للبلوز عندما (طرد) الحكم مدافعهم الدولي الدانماركي (أندرياس كريسينسن – 24 سنة) بعد إيقافه للسنغالي ماني بطريقة غير مشروعة وهو في طريقه للانفراد بمرمى تشيلسي، ورفع الحكم

مانشستر يونايتد يتلقى (صفعة) مؤلمة وايفرتون (يحلق) عالياً بأهدافه!!

سقط مانشستر يونايتد سقوطاً عظيماً على أرضه يوم أمس السبت أمام كريستال بالاس الذي صفعه ثلاث صفعات مؤلمة وأنهى مباراتهما في الأسبوع الثاني للدوري الإنكليزي الممتاز بنتيجة (3-1)!!! ونجح (ويلفريد زاها) جناح مانشستر يونايتد السابق بتسجيل هدفين من أهداف كريستال بالاس الثلاثة في مرمى فريقه القديم، وقدم (كريستال بالاس) أمس مباراة طيبة وأظهر مانشستر يونايتد كفريق ضعيف ليس قادراً على الفوز فقط، وإنما حتى على الصمود أمام منافس منظم. ولذلك كان طبيعياً أن يعترف النرويجي (سولسكاير) مدرب الشياطين الحمر بأفضلية كريستال بالاس واستحقاقهم للفوز. وعن فريقه قال سولسكاير: بدأنا مباراة اليوم ببطء أثر على بقية مجرياتها طوال الوقت!! وتابع:  يمكننا

باريس سان جيرمان… في (فرن) مشاكل!!!

لا يعتقد الكثيرون أن عبارة (على صفيح ساخن) تكفي للإشارة إلى الأيام الصعبة والحرجة التي يعيشها اليوم النادي الفرنسي الكبير باريس سان جيرمان (PSG)، وخاصة في هذا الأسبوع العصيب. الحقيقة أن (PSG) يعيشون داخل (فرن) من المشاكل والصعوبات: رئيسهم (القطري ناصر الخليفي) متهم بالفساد!! مباراتهم في (الكلاسيكو) الفرنسي أمام مرسيليا ينتهي بمأساة!! نجمهم البرزايلي (نيمار) متهم بالتهويل في قضية: (القرد ابن العاهرة)!! ونجم مستقبلهم (امبابي) يريد الرحيل إلى نادي الكبار (ريال مدريد)!! يا له من أسبوع قاس….  وهذه هي التفاصيل: فقد تابعت المحكمة الفيدرالية السويسرية أمس الأربعاء جلسات استماع للقطري ناصر الخليفي رئيس نادي باريس سان جيرمان في تهم فساد

غاري نيفيل: محمد صلاح يمهد طريقه لخلافة رونالدو وميسي!!

يرى النجم الإنكليزي (غاري نيفيل) بعد مشاهدته لأداء (محمد صلاح) في افتتاح هذا الموسم أمام ليدز يونايتد بأن النجم المصري الكبير يمهد طريقه بثبات ليرث عرش ميسي ورونالدو بعد اعتزالهما!! وقال (نيفيل) النجم السابق لمنتخب إنكلترا ومانشستر يونايتد لشبكة (سكاي سبورتس) بعد (هاتريك) صلاح وأدائه القوي أمام ليدز يونايتد: أثناء مشاهدتي لصلاح يوم السبت تذكرت أن هذا اللاعب الذي جاء قبل (4) سنوات وسجل في موسمه الأول أكثر من (40) هدفاً، تذكرت بأنني قلت لنفسي وقتها: هذا غريب، لن يكون قادراً على التعايش مع هذا الإنجاز (في إشارة إلى صعوبة تكراره)!! وتابع نيفيل: لكنه بعد ذلك سجل باستمرار على مدار

ايفرتون (أنشيلوتي) يعبث بتاريخ (مورينو) في الافتتاح مع توتنهام!!!

في واحدة من المباريات المثيرة لافتتاحيات الدوري الإنكليزي الممتاز بكرة القدم، صَعَقَ نادي (ايفرتون) فريق (توتنهام هوتسبيرز) على ملعبه في لندن وفاز عليه بهدف وحيد قطف به النقاط الثلاث كاملة، ولم يكتف (ايفرتون) بالفوز فقط، إنما قام بقيادة مدربه الإيطالي (أنشيلوتي) بالعبث بتاريخ مدرب توتنهام البرتغالي (مورينو) أو (السبيشال ون) كما يحلو للإعلام الإنكليزي تسميته. إذ اعتبرت خسارة الأمس هي الأولى في تاريخ البرتغالي مورينو في افتتاحيات الدوري الإنكليزي، حيث خاض سابقاً (10) مباريات افتتاحية كمدرب مع ناديي (تشيلسي) و(مانشستر يونايتد)، فاز في (9) منها، وتعادل في واحدة. وجاء وقع الخسارة أشد لأنها في ملعب توتنهام الذي تم افتتاحه حديثاً

محمد صلاح ينقذ البطل (ليفربول) في افتتاح الموسم ب(هاتريك) ذهبي!!

قص النجم المصري (محمد صلاح) شريط افتتاح الموسم الجديد للدوري الإنكليزي الممتاز بكرة القدم ب(هاتريك) ذهبي (غرزه) في مرمى الفريق الصاعد حديثاً (ليدز يونايتد) وساعد فيه (ليفربول) بطل الموسم الماضي في النجاة من فخ أبناء المدرب الأرجنتيني المخضرم (بييلسا). المباراة انتهت بفوز ليفربول بنتيجة (3-4) وجاءت سريعة ومثيرة، وفي كل مرة كان يتقدم فيها ليفربول بهدف، كان (ليدز يونايتد) يدرك التعادل من دون تأخير، وجاءت ثلاثية صلاح الذهبية من ضربة جزاء أولاً في د/4، ومن تسديدة رائعة في د/33، ومن ضربة جزاء في وقت حرج جداً في د/88 وكانت وقتها النتيجة تشير إلى التعادل (3-3)، وسجل صلاح هدف الفوز واحتفل

ختام الدوري:الهلال توج بالبطولة وضمك والتعاون هربا من الهبوط

أسدل الستار يوم أمس الأربعاء على الموسم الاستثنائي للدوري السعودي بكرة القدم، وبعد مباراته الأخيرة في الجولة (30) التي فاز بها البطل الهلال على جاره (الشباب) بنتيجة (2-1) تسلم كأس الأمير محمد بن سلمان محققاً لقبه ال(16) في بطولة الدوري السعودي، واللقب ال(60) في مجموع ألقابه عبر التاريخ. أما قبل المباراة، فقد استقبل لاعبو الشباب فريق الهلال ضمن ممر شرفي احتفاء ببطولتهم التي تأكدت قبل نهاية الموسم ب(3) جولات، وجاءت مبادرة (الشباب) التكريمية مشابهة لما يجري في الدوريات الكبرى في العالم. وعاش الهلاليون يوم أمس فرحاً (تعودوه) مع الزعيم الأزرق، ولكنه جاء في هذه المرة بنكهة خاصة، وطعم (رقم قياسي)

رونالدو 7 فريد لا مثيل له، أول أوروبي يتجاوز تسجيل (100) هدف دولي!!

حطم البرتغالي السوبر (كريستيانو رونالدو) يوم أمس الثلاثاء حاجز ال(100) هدف دولي عندما أحرز هدفي منتخب بلاده البرتغال في مرمى السويد في بطولة دوري الأمم الأوروبية، وبذلك أصبح مجموع أهداف رونالدو الدولية (101) وبات أول لاعب أوروبي يتجاوز هذا الرقم، وثاني لاعب في التاريخ بعد الإيراني (علي دائي) الذي يتصدر هدافي العالم للمنتخبات برصيد (109) هدفاً. وقال رونالدو بعد هذا الإنجاز: نجحت في تجاوز (100) هدف، والأن أسعى لتحطيم الرقم القياسي لهداف العالم (109 – أهداف)، إنها خطوة وراء خطوة، لست مهووساً بهذا الأمر، لكن الأرقام القياسية تأتي بطريقة طبيعية. كما كان رونالدو قد صرح سابقاً حول هذا الأمر: عندما

(خاميس رودريغز) يغادر الريال ويلتحق ب(أنشيلوتي) في ايفرتون الإنكليزي!!

 لم يأخذ النجم الكولومبي (خاميس رودريغز) الحظ والتوفيق الذي يستحقه في عالم كرة القدم، فقد ظن الجميع بأن مستقبلاً نجومياً هائلاً ينتظره في ريال مدريد الاسباني عندما انتقل إليه مباشرة بعد كأس العالم 2014 التي أقيمت في البرازيل، وفيها فاز (خاميس) بلقب الهداف ونال الحذاء الذهبي بعد تسجيله (6) أهداف وظهوره كنجم يعتمد عليه. لكن الأمور لم تسير كما كان يشتهي (خاميس) و(الريال) معاً، فالمدرب الإيطالي (كارلو أنشيلوتي) الذي آمن بموهبة (خاميس) وسعى لضمه إلى الريال وجعله قطعة مهمة من خطته، للأسف غادر وحل مكانه الفرنسي (زين الدين زيدان) الذي لم يرق له النجم الكولومبي في أي يوم من أيام

(أنسو فاتي) يصنع التاريخ واسبانيا تحصل على (أسطورتها) الكروية القادمة

إنها ولادة (أسطورة) كروية قادمة بقوة!!! إنه (أنسو فاتي) …. الصبي الأفريقي الرائع الذي ولد يوم 31/10/2002 في مدينة (بيساو) عاصمة (غينيا – بيساو) البلد الصغير الذي لا يتجاوز عدد سكانه (2) مليون نسمة. وعندما هاجر والده إلى اسبانيا، كان يقصد البحث عن حياة أفضل، لكن لم يدر في خلده أن طفله الصغير قد يتوج في يوم من الأيام ملكاً لكرة القدم العالمية، وكرة القدم الأن هي أكبر (امبراطورية) سكانية على وجه المعمورة. نشأ (فاتي) في مدينة اشبيلية الاسبانية، ومن ناديها اختطفه (جوهرجية) برشلونة. حقاً إنهم يجيدون البحث والتنقيب عن أثمن جواهر الكرة. لقد وجد برشلونة في هذا الموسم خليفة

مواجهات (نارية) قادمة في الأسبوع الأخير للدوري السعودي بكرة القدم!!

رغم حسم (الهلال) لبطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان والفوز باللقب رقم (16) له قبل نهاية الدوري ب(3) جولات، إلا أن الإثارة لم تنقطع أو حتى تنخفض سخونتها في هذا الدوري الذي يعتبر أقوى وأجمل دوري عربي، فقد انتهت أول أمس مباريات الجولة (29) للدوري السعودي، ووضعت نتائجها القوية مباريات الأسبوع ال(30) في منطقة نارية متأججة!! الهلال البطل وصل إلى النقطة (69) بعد فوزه هذا الأسبوع على (الوحدة) في عرينه مكة بنتيجة (3-1)، ومع تجمد رصيد الوحدة عند (46) نقطة، تراجع إلى المركز الخامس مغادراً منطقة (الأربعة الكبار) لمصلحة فريق (الرائد) الذي قفز إلى المركز الرابع بعد فوزه المثير

دبلوماسية والد (ميسي) تصطدم بعناد (بارتوميو) رئيس برشلونة!!

لم يعد السؤال اليوم: هل يرحل ميسي عن برشلونة أم يتراجع عن قراره؟ لقد بات السؤال الأن: متى يعود ميسي إلى تدريبات برشلونة؟ وبشكل شبه حاسم: هل سيعود اليوم أم غداً؟!!! الواضح إلى الأن بأن دبلوماسية السنيور (أبا ليو) قد وصلت إلى طريق مسدود مع برشلونة، واصطدمت بعناد صلب من جانب الرئيس، لقد بدى (بارتوميو) حريصاً على أن لا يقال بأن أفضل لاعب في تاريخ البشرية قد غادر برشلونة (قرفاً) خلال فترة رئاسته بعد (20) عاماً من التألق والتوهج. ولذلك وبعد أن تناقل الإعلام خبر توجه (خورخي ميسي) بطائرة خاصة من الأرجنتين إلى اسبانيا للتباحث مع برشلونة وإدارة أزمة رحيل

الفيصلي السعودي يغازل أبطال آسيا بعد فوزه على الوحدة وفرملة الأهلي!!

حقق (الفيصلي) يوم أمس الأحد فوزاً مهماً في الجولة (28) لدوري كأس محمد بن سلمان على ضيفه (الوحدة) من مكة بنتيجة (2-1) في مباراة مهمة جداً بين الفريقين من أجل كسب مكان بين الأربعة الكبار، وبالتالي المشاركة في بطولة دوري أبطال آسيا للموسم القادم. وبهذا الفوز قلص الفيصلي خامس اللائحة ب(45) نقطة الفارق بينه وبين (الوحدة) رابع اللائحة ب(46) نقطة، إلى نقطة واحدة فقط!! ولأن المباراتين المتبقيتين للوحدة (نظرياً) أصعب من مباراتي الفيصلي، حيث سيلتقي الوحدة في الأولى مع الهلال بطل الدوري الذي لن يتهاون أبداً في تسجيل فوز يليق بالبطل، والثانية خارج ملعبه أمام الحزم الذي يحتل الأن المركز

لقب الهلال ال(16) في صحف: السعودية والبرتغال ورومانيا واليونان وكولومبيا والبيرو !

تناولت الصحف الرياضية السعودية انجاز الهلال الذي تم يوم أمس وفوزه بلقب الدوري السعودي للمرة ال(16) في تاريخه بمديح وتغنٍ لنادي سعودي كبير وضع نفسه بين كبار أندية بطولة كأس العالم للأندية بعد تزعمه لقارة آسيا، ونجح الهلال أمس في إضافة الكأس رقم (60) إلى خزائنه العامرة بالألقاب. صحيفة (الرياضية) السعودية خصصت صفحتها الأولى لهذا الإنجاز، وزينتها بصور لاعبيه وهم يحملون قمصان الفرح والبطولة مكتوباً عليها (أبطال 60) و(أبطال 16)، وكتبت عنواناً كبيراً: دوري وآسيا.. ما لها إلا هلالها!! وفي صفحة أخرى من صفحات (الرياضية) وضعت صور اللاعبين ال(26) الذين صنعوا انجازي (الدوري السعودي) و(دوري أبطال آسيا)، وعرفت بما قدموه،

الهلال يتوج بطلاً للدوري السعودي للمرة ال(16) ويصل إلى بطولته ال(60) تاريخياً!!

توج الهلال السعودي يوم أمس السبت في العاصمة الرياض بطلاً لكأس دوري الأمير محمد بن سلمان لكرة القدم بعد فوزه على فريق (الحزم) بنتيجة (4-1) في الجولة رقم (28)، وبهذا الفوز بلغ مجموع نقاط الهلال (66) نقطة، وبات الفارق بينه وبينه ملاحقه النصر (6) نقاط، ولأن لوائح الدوري السعودي للمحترفين تعطي أفضلية تقدم فريق على أخرللمواجهات بين الفريقين في حال تعادلهما في النقاط وليس لفارق الأهداف، فإن الهلال بنتيجة الأمس حسم اللقب قبل نهاية الدوري بجولتين، إذ لن يتأثر بفوز النصر في المباراتين القادمين حتى ولو خسرهما الهلال. وكان الهلال قد خسر ذهاباً أمام النصر بنتيجة (2-1)، ولكنه في الإياب

مانشستر سيتي…أفضل وجهات (ميسي) للانتقام عبر النجاح!!

يقولون إن النجاح هو أفضل انتقام…. والأسطورة ميسي الذي عانى من تخبط إدارة (برشلونة) الحالية، أراد المغادرة، لكن تعنت ومكابرة الرئيس (بارتوميو) تعيق مغادرة (لائقة) يستحقها نجم هتفت له جماهير برشلونة بحب، وجماهير الكرة حول العالم باحترام. والمغادرة كما تقول مصادر صحفية كثيرة، لا رجعة فيها، ولا مراجعة بشأنها من قبل السوبر ميسي، والجميع يؤكد أن أفضل وجهة له ستكون (مانشستر سيتي) رغم العدد الكبير من الأبواب المفتوحة أمام الأسطورة. في مانشستر سيتي، هناك (غوارديولا) المدرب الكبير المحنك الذي عاش أياماً ذهبية وحقبة تاريخية مع برشلونة رفقة النجم الكبير ميسي، كما أن إدارة و(ملاك) مانشستر سيتي يتمتعون باحترام كبير ومهنية

فاكس (رحيل) ميسي يحدث (زلزالاً) كروياً عالمياً مركزه (مكتب) رئيس برشلونة!!

ضبط (ميسي) غضبه من إدارة برشلونة منتظراً انتهاء بطولة دوري الأبطال، ليكون الإعلام الرياضي العالمي بكامله متفرغاً لقنبلته التي سيلقيها على مكتب (جوسيب بارتوميو) رئيس نادي برشلونة الذي يتهمه (ميسي) ضمنياً بتدمير القلعة الكاتالونية وضعضعة أسوارها المنيعة والتي بات يمتطيها لاعبو أندية ليسوا بمقام برشلونة، وإن صدف وكانوا قريبين من برشلونة إرثاً وتاريخاً فإنهم لم يتورعوا عن إذلالهم بطريقة مهينة كما فعل معهم بايرن ميونيخ الألماني في أخر مباراة جمعتهم بدوري الأبطال عندما أنهوا مباراتهم (المجزرة) بنتيجة (8-2)!! ميسي أرسل إلى مكتب الرئيس بارتوميو (فاكساً) ملغماً انفجر بقوة (تسونامي) هائل، فاكس من بضع كلمات موجزها: أطلب تفعيل بند الرحيل المجاني

الهلال المتصدر (ينجو) من (فخ) التعادل أمام الفيصلي والنصر (يغرق) العدالة!!

كاد الضيف الفيصلي أن يخطف نقطة ثمينة من المتصدر الهلال بعد أن حافظ على شباكه نظيفة حتى الدقيقة (82) من المباراة التي جرت بينهما أمس في الرياض ضمن مباريات الجولة (27) لبطولة كأس دوري الأمير محمد بن سلمان. هداف الهلال الفرنسي غوميز ضرب موعد التقدم (الهلالي) في د/82 رافعاً رصيده من الأهداف في هذا الموسم إلى (21) هدفاً.   وأكد الدولي السوري (عمر خربين) تقدم الهلال بهدف ثانٍ في د/96 من الوقت بدل الضائع ليفوز الهلال بهدفيه النظيفين ويستمر (مهيمناً) على صدارة الدوري السعودي ب(63) نقطة وبفارق (6) نقاط عن ملاحقه النصر قبل نهاية الدوري ب(3) أسابيع. ويحتل النصر المركز

بايرن ميونيخ يتوج بطلاً لدوري أبطال أوروبا للمرة ال(6) على حساب باريس سان جيرمان

(علمته الرماية وعندما اشتد ساعده رماني) ينطبق هذا القول على لسان حال فريق باريس سان جيرمان الفرنسي الذي انهزم أمس في نهائي دوري أبطال أوروبا أمام العملاق البافاري (بايرن ميونيخ) بهدف وحيد سجل في د/59 من المباراة التي جرت في العاصمة البرتغالية لشبونة. الهدف الذي قتل أحلام الباريسيين وهز مشروعهم الطامح الذي بدأ منذ (9) سنوات وهدفه كأس دوري أبطال أوروبا جاء بواسطة لاعب بايرن (كينغسلي كومان) الفرنسي الجنسية، الذي ولد في باريس، وترعرع في أكاديمية باريس سان جيرمان نفسه!!! وعند انتهاء المباراة عانق اللاعب الفرنسي لاعبي باريس متعاطفاً معهم، وقال بعد المباراة: (لقد ولدت في باريس، وتطورت في أكاديمية

اشبيلية الاسباني (يهزم) الإنتر الإيطالي و(يتوج) بطلاً للدوري الأوروبي للمرة (6)!!

صَعَقَ اشبيلية الإسباني فريقَ الإنتر الإيطالي وتغلب عليه بنتيجة (2-3) في المباراة النهائية لبطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم التي أقيمت على ملعب (راين إينرجي ستاديون) في مدينة (كولون) الألمانية. ورغم أن الإنتر الإيطالي افتتح النتيجة بهدف نجمه الدولي البلجيكي (لوكاكو – 27 سنة) في د/5  من ضربة جزاء حصل عليها بنفسه عندما توغل داخل منطقة الجزاء وعرقله مدافع اشبيلية مكرهاً.  إلا أن رد فعل الفريق الإسباني المتخصص في هذه البطولة كان سريعاً، ففي د/12 نجح الدولي الهولندي (لوك دي يونغ – 29 سنة) من إدراك التعادل برأسية لا تصد ولا ترد، وعاد نفس اللاعب وسجل الهدف الثاني في د/33 واضعاً

الصحافة الإيطالية تفتح النار على (كونتي) بعد خسارة الإنتر كأس الدوري الأوروبي!!

بعد خسارة الإنتر الإيطالي نهائي كأس الدوري الأوربي لكرة القدم أمام اشبيلية الإسباني بنتيجة (2-3) في المباراة التي أقيمت بينهما ليلة الجمعة الماضية في مدينة (كولون) الألمانية. شنت الصحافة الإيطالية هجوماً كاسحاً على الهداف (لوكاكو) الذي أضاع حلم الإنتر بلقب كبير في هذا الموسم، وعلى المدرب (أنطونيو كونتي) رغم المستوى الطيب الذي قدمه الإنتر تحت قيادته في هذا الموسم، إلا أنه خرج خالي الوفاض من أي لقب! صحيفة (توتو سبورت) كتبت في صفحتها الأولى وكأنها تنتظر استقالة كونتي: كونتي: خطاب الوداع ووضعت عنواناً رئيسياً كبيراً تستهجن به هذه الخسارة: (لا، هكذا….لا!!!). أما صحيفة (كورييرا ديللو سبورت) فقد وضعت صورة كبيرة

هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الإرتباط Cookies اعرف اكثر

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close