يوم مثير و(أخير) من متعة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم!!

تختتم اليوم الأحد مباريات الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم بعد (11) شهراً من المنافسة الساخنة التي تتميز بها الكرة الإنكليزية، وتخلل هذه الفترة الطويلة (3) أشهر توقف بسبب جائحة فيروس كورونا.

واليوم ستقام المباريات ال(10) في الأسبوع ال(38) والأخير بتوقيت واحد هو السادسة مساءً بتوقيت الرياض حتى لا تكون هناك أي شبهة تساهل من فريق لآخر في الأسبوع الحاسم من دوري ناري ومثير، حسم فيه اللقب مبكراً لفريق (ليفربول) قبل النهاية ب(7) مراحل، لكن مصير المركزين الثالث والرابع المؤهلين لكأس أبطال أوروبا مازال حسمها في ميدان الملعب اليوم، وأيضاً مصير فريقين سيهبطان إلى الدرجة الأدنى، ما زال غير محسوم، ولذلك سنكون اليوم على موعد متعة كبيرة وإثارة غير عادية في (5) مباريات من المباريات العشر في الأسبوع الأخير، وقد لا يأتي الحسم في عدد من هذه المباريات إلا مع صافرة الحكم النهائية.

أهم هذه المباريات سيكون ملعب (كينغ باور) مسرحاً لها حين يستضيف (ليستر سيتي) خامس اللائحة ب(62) نقطة فريق (مانشستر يونايتد) الثالث ب(63) نقطة، وبين الاثنين في المركز الرابع (تشيلسي) ب(63) نقطة متأخراً عن اليونايتد بفارق الأهداف.

في هذه المباراة سيواجه (اليونايتد) يوماً مصيرياً في سعيه ليكون بين الأربعة الكبار، واليوم بالنسبة لجماهيره الخطأ ممنوع، والجميع رفع شعار: لا أعطال في يوم الأبطال!!!

ولا يحتاج اليونايتد اليوم سوى إلى التعادل ليكون بين أبطال أوروبا، وفي حال خسارته يتأهلُ في حالة واحدة وهي خسارة تشيلسي أمام وولفرهامبتون.

أما فريق ليستر فيكفيه الفوز بأي نتيجة ليأخذ مكاناً بين الأربعة الكبار، أما إن تعادل فيمكنه التأهل في حال خسارة تشيلسي.

تاريخياً، هناك أفضلية كبيرة لليونايتد في لقاءاته مع ليستر، ففي أخر (10) مباريات بين الفريقين، فاز اليونايتد ب(7) مباريات وتعادلا في (3).

كما أن أخر فوز لفريق ليستر في ملعبه على اليونايتد يعود إلى  سبتمبر/2014 عندما فاز بنتيجة (5-3).

أما المباراة اللاهبة الثانية فستقام في ملعب (ستامفورد بريدج) حين يستضيف تشيلسي اللندني فريق وولفرهامبتون سادس اللائحة ب(59) نقطة.

تشيلسي رابع اللائحة كما ذكرنا ب(63) نقطة، يحتاج ليبقى بين الأربعة الكبار إلى نقطة واحدة فقط من دون النظر إلى نتيجة ليستر سيتي ومانشستر يونايتد، ولكنه إذا تعرض للخسارة سيصلي جمهوره من أجل فوز اليونايتد أو انتهاء مباراته مع ليستر بالتعادل.

ثالث المباريات المهمة جداً اليوم ستجمع (وست هام يونايتد) في ملعب لندن الأولمبي مع ضيفه (أستون فيلا) المهدد بالهبوط والذي يحتل المركز السابع عشر ب(34) نقطة، ويتقدم على (واتفورد) الثامن عشر وله نفس عدد النقاط (34) ولكن فارق الأهداف ب(هدف وحيد) لمصلحة أستون فيلا.

فرصة بقاء (أستون فيلا) وهو فريق المصريين (تريزيغيه) و(المحمدي) تتحقق بالفوز شرط أن يبقى فارق الأهداف لمصلحتهم إن فاز (واتفورد) في مباراته الصعبة على (الآرسنال) في لندن، أو بأي نتيجة فوز إن خسر واتفورد.

وفي حال تعادل أستون فيلا، ففرصة بقائه مرهونة بخسارة أو تعادل واتفورد.

 

أما المباراة الخامسة المهمة اليوم فستجمع ايفرتون الحادي عشر ب(49) نقطة مع (بورنموث) التاسع عشر ب(31) نقطة، وتكمن فرصة بقاء (بورنموث) بتحقيق ثلاثة شروط معاً:

  • الفوز على ايفرتون بأي نتيجة.
  • خسارة أستون فيلا بأي نتيجة.
  • خسارة واتفورد بأي نتيجة.

ورغم أن (بورنموث) هو الأقل حظاً بين الفرق الثلاثة المهددة بالهبوط، إلا أن كرة القدم (أم المفاجآت) قد تكون لها كلمة الفصل التي لا تخطر على بال!!!

وفي المباريات ال(5) الأخرى، سيتقابل:

  • نيوكاسل يونايتد X ليفربول
  • مانشستر سيتي X نوريتش سيتي
  • ساوثهامبتون X شيفيلد يونايتد
  • كريستال بالاس X تنوتنهام هوتسبيرز
  • بيرنلي X برايتون

Add Comment

هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الإرتباط Cookies اعرف اكثر

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close