مانشستر يونايتد يهزم أستون فيلا ويسجل إنجازاً تاريخياً في طريقه إلى كأس الأبطال!!

حقق مانشستر يونايتد يوم أمس الخميس انتصاره الرابع على التوالي عندما هزم فريق (أستون فيلا) في معقلهم بنتيجة كبيرة وصلت إلى (0-3).

 

 

وهذه أول مرة في تاريخ الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم الذي يفوز فيها فريق بأربع مباريات متتالية، ويسجل في كل واحدة انتصاراً على منافسه بفارق (3) أهداف على الأقل!!

والسلسلة هذه، بدأت من الفوز على شيفيلد يونايتد (0-3)، وأتبعه بالفوز على (برايتون) أيضاً (0-3)، ثم اكتسح فريق (بورنموث) نتيجة أكبر (2-5)، وكان أمس أستون فيلا أحدث ضحاياه.

 

وبانتصار الأمس بقي مانشستر يونايتد خامس اللائحة برصيد (58) نقطة، وبفارق نقطة واحدة فقط عن رابع اللائحة ليستر سيتي، وبنقطتين أقل من تشيلسي اللندني ثالث اللائحة برصيد (60) نقطة.

والحقيقة أن مانشستر يونايتد يشكل تهديداً قوياً للفريقين معاً وخاصة على ليستر سيتي الذي سيلعب مع مانشستر يونايتد أخر مباراة لهما في هذا الموسم، ومن المتوقع لها أن تكون (الموقعة الفاصلة) بينهما، وقبل هذه المباراة سيلعب ليستر (3) مباريات مع: بورنموث وتوتنهام خارج أرضه، ومع شيفيلد يونايتد على أرضه، فيما سيلعب مانشستر يونايتد قبل اللقاء الحاسم (3) مباريات أيضاً مع: ويستهام يونايتد وساوثهامبتون على أرضه، ومع كريستال بالاس خارج أرضه.

 

وهناك الأن فارق فني وبدني كبير بين ليستر واليونايتد منذ عودة النشاط الكروي الذي توقف بسبب الحجر الصحي، فقد لعب ليستر سيتي (5) مباريات، فاز في واحدة فقط، وتعادل في (3)، وخسر واحدة، وسجل (5) أهداف فقط.

أما اليونايتد، فقد تعادل في واحدة، وفاز في أخر (4) مباريات على التوالي، وسجل (15) هدفاً في مرمى الفرق التي قابلها.

 

النرويجي (سولسكاير) مدرب مانشستر يونايتد صرح قبل مباراة الأمس عن فرص فريقه في المشاركة بكأس الأبطال للموسم القادم قائلاً:

 إننا في وضع جيد، فإذا ربحنا كل مباراة قادمة لنا فإننا سنكون بين الأربعة الكبار، لن نكون بحاجة لمساعدة أحد بأي نتيجة، علينا القيام بذلك.

 

وعن النتائج الكبيرة التي يحققها مانشستر يونايتد، علق سولسكاير:

فريقنا جيد الأن، سيكون من الرائع أن نضع أيدينا على أول كأس قادم والفوز بأول لقب لهذه التشكيلة، من الجيد أن الحافز موجود.

ويقدم اليونايتد اليوم كرة هجومية رائعة بفضل ثلاثي مرعب: راشفورد، والفرنسي مارسيال، والفتى الذهبي الذي لم يتجاوز بعد ال(19) من عمره (غرينوود) والذي يبهر الجميع في كل مباراة ومع كل هدف جديد يسجله.

كما أن خط الوسط يقدم أداءً في منتهى الانسجام بفضل تفاهم فيرنانديز والفرنسي الأخطبوط بوغبا.

ورغم كل الاشاعات التي انطلقت سابقاً عن رحيل (بوغبا) إلى ريال مدريد أو يوفنتوس، فإن مانشستر يونايتد يبدو بأنه متمسك بنجمه الكبير، كما أن (بوغبا) نفسه بدأ يشعر بالانسجام مع الفريق تحت قيادة (سولسكاير).

 

وحول هذا الموضوع أفاد مراسل صحيفة (الغارديان) البريطانية الصحفي الإيطالي (فابريتسيو رومانو) من مدينة ميلانو والمقرب من (رايولا) مدير أعمال اللاعب الفرنسي (بوغبا)، بهذه المعلومة:

(مانشستر يونايتد فتح باب المحادثات مع (رايولا) لتجديد عقد (بوغبا)، لكن رايولا ينتظر عرضاً ليقدم للاعبه، وهو لم يوافق على شيء حتى الأن).

 

وعندما سئل (سولسكاير) عن أمر تجديد عقد (بوغبا) قال:

لا أعلق على المحادثات التي تجري بين اللاعبين والنادي، لكنني أحب أن أؤكد بأننا نريد بقاء أفضل اللاعبين لدينا.

Add Comment

هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الإرتباط Cookies اعرف اكثر

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close