ليفربول يعود للانتصارات ويضرب مع نجمه (صلاح) أرقاماً قياسية!!

عاد ليفربول متصدر الدوري الإنكليزي لكرة القدم يوم أمس السبت إلى طريق الانتصارات بعد تعافيه من خسارة (3) مباريات من مبارياته ال(4) الأخيرة، وهزم على ملعبه (المرصود) الأنفيلد رود فريق بورنموث بهدفين مقابل هدف واحد في الأسبوع ال(29).

ورغم افتتاح التسجيل من قبل الضيوف في د/9 بواسطة الإنكليزي الدولي (ويلسون – 28 سنة)، نجح النجم المصري محمد صلاح (27 سنة) من تسجيل هدف التعادل في د/25 مستفيداً من تمريرة السنغالي ساديو ماني (27 سنة) الذي نجح بدوره في تسجيل هدف الفوز في د/33 .

وبهذا الانتصار حصد ليفربول نقاط المباراة الثلاث ليصبح رصيده في الصدارة (82) نقطة جاعلاً الفارق بينه وبين ملاحقه مانشستر سيتي بطل الموسم الماضي يصل إلى (25) نقطة، مع العلم أن (مان سيتي) سيخوض اليوم مباراة نارية في (الأولد ترافورد) ملعب جاره اللدود مانشستر يونايتد الطامح بقوة لحجز مكان بين الأربعة الكبار وخوض مباريات كأس الأبطال في الموسم المقبل.

وبانتصار الأمس أيضاً بات ليفربول أول فريق إنكليزي بتاريخ الدوري في (كل مسمياته) يستطيع الفوز في (22) مباراة متتالية على أرضه وهو رقم قياسي، كما أن هذه المباراة حملت الرقم (55) على أرضهم من دون أي خسارة (فازوا في 45 وتعادلوا في 10)!!

الألماني )يورغن( كلوب مدرب ليفربول الذي استشاط غضباً عندما تقدم بورنموث بأول أهداف المباراة بسبب عدم احتساب الحكم خطأً على لاعب بورنموث الذي مرر الكرة بعد دفع واضح لأحد مدافعي ليفربول، صرح بعد المباراة قائلاً: ( كان يجب أن نقاتل بقوة في هذه المباراة أمام فريق يريد النجاة من الهبوط، نحن الأن في طريقنا إلى التعافي).

ورداً على سؤال يتعلق بحاجته إلى (9) نقاط فقط للفوز باللقب قال كلوب: (لا أفكر بالدوري بعد نهاية مباراة اليوم، في الأيام المقبلة، سينصب اهتمامناً 100٪  على لقاء العودة أمام أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال، خسرنا في مدريد بهدف، والأن جاء دورنا في الرد على ملعبنا، هذه مواجهة صعبة كما نعرف، سنحاول تغيير الأمور بتشكيلة  جديدة أمام أتلتيكو مدريد.

أما النجم العربي المصري الكبير محمد صلاح، فقد خاض أمس المباراة رقم (100) له في الدوري الإنكليزي الممتاز بقميص ليفربول، واحتفل بمئويته مع الريدز كأحسن ما يكون الاحتفال بتسجيله هدفاً جميلاً حمل له الرقم (70) مع ليفربول في الدوري، وبذلك أصبح صلاح أفضل هداف في تاريخ ليفربول في أول (100) مباراة في (البريمييرليغ)، ويليه الاسباني فرناندو توريس الذي سجل في مباراياته ال(100) في الدوري (63) هدفاً لليفربول.

كما بلغ عدد التمريرات الحاسمة التي قدمها صلاح لزملائه وسجلوا منها أهدافاً (24) تمريرة، أي أن صلاح في (100) كان له الفضل في تسجيل (94) هدفاً للريدز.

Add Comment

هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الإرتباط Cookies اعرف اكثر

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close