ليستر سيتي ينفرد بالصدارة متجاوزاً توتنهام والبطل ليفربول!!

انفرد فريق (ليستر سيتي) بصدارة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم مع نهاية مباريات الأسبوع الثامن برصيد (18) نقطة بعد فوزه على الفريق الصعب (وولفرهامبتون) بنتيجة (1-0) مستفيداً من تعادل حامل اللقب (ليفربول) مع منافسه اللدود (مانشستر سيتي) بنتيجة (1-1) حيث توقف رصيد البطل عند (17) نقطة متراجعاً إلى المركز الثالث خلف الوصيف (توتنهام هوتسبيرز) بفارق الأهداف، ووصل (توتنهام) أمس إلى النقطة (17) بفضل فوز متأخر بنتيجة (1-0) على مستضيفه (وست بروميتش ألبيون).

لكن النتيجة الأبرز في الأسبوع الثامن كانت فوز (أستون فيلا) الذي نجا في الموسم الماضي من الهبوط بفضل (هدف)!!

(فيلا) سجل أمس انتصاراً ساحقاً خارج ملعبه على (الآرسنال) اللندني بنتيجة عريضة وصلت إلى (3-0)!!!

وبذلك عاد (أستون فيلا) إلى سكة الانتصارات التي فاجأ بها الجميع مع بداية هذا الموسم حين سجل (4) انتصارات افتتاحية متتالية (دهس) في واحدة منها البطل (ليفربول) وألحق به هزيمة مذلة وصلت إلى (7-2)!!!

وبعد أن خسروا مباراتين، هاهم (الفيلاز) يعودون للانتصار على واحد من كبار (البرييميرليغ) الآرسنال ويحتلوا المركز السابع برصيد (15) نقطة، إنما من (7) مباريات فقط، وهم على بعد (3) نقاط فقط من المتصدر الذي لعب (8) مباريات.

ومن أبرز لقطات الأسبوع الثامن:

صراع (4) لاعبين على لقب الهداف وتشاركهم الصدارة برصيد (8) أهداف لكلٍ منهم، وهم:

  • النجم المصري محمد صلاح الذي سجل أمس هدف (ليفربول) الوحيد من ضربة جزاء، وهي الضربة الناجحة رقم (14) على التوالي للنجم المصري في جميع المسابقات.
  • جيمي فاردي الذي نجح أمس في تسجيل هدف فريقه الوحيد (ليستر سيتي) في مرمى (وولفرهامبتون) وبفضله انفرد بصدارة الدوري.
  • دومينيك ليوين – هداف (إيفرتون).
  • الكوري الجنوبي (مين سون) – هداف (توتنهام هوتسبيرز)

أيضاً لفت الأنظار أمس الهداف الإنكليزي (هاري كين) نجم (توتنهام) الذي سجل هدف فريقه الوحيد في مرمى (وست هام يونايتد) في د/88 وبه خطف المدرب (مورينيو) الانتصار وطار بفريقه (توتنهام) إلى المركز الثاني برصيد (17) نقطة!!

فيما حمل هدف (هاري كين) الرقم (150) له في الدوري الإنكليزي، وبات (الأمير هاري) كما يحلو لأنصار (توتنهام) تسميته ثالث أسرع لاعب في تاريخ الدوري الإنكليزي الذي يسجل (150) هدفاً بعد (218) مباراة.

ويتصدر لائحة الأسرع تسجيلاً لهذا العدد من الأهداف النجم الإنكليزي (ألن شيرر) الذي وصل إلى هدفه ال(150) في المباراة رقم (212)!!

ويليه في المركز الثاني نجم (مانشستر سيتي) الحالي الأرجنتيني (أغويرو) حيث سجل (150) هدفاً عند وصوله للمباراة رقم (217)!!

  

ومن اللقطات التي لفتت الأنظار في هذا الأسبوع، كان الهجوم القاسي الذي تعرض له لاعب (مانشستر سيتي) المدافع (وولكر) من المحلل الكروي ونجم (مانشستر يونايتد) السابق (روي كين) لتسببه بضربة جزاء لصالح ليفربول، حيث قال (كين):

كيف حصل (ماني) على ضربة الجزاء؟

لقد اصطدم بمدافع (أحمق)!!!

هذا الهجوم لم يكن عادلاً، ومن المعيب وصف لاعب يرتكب خطأً في لحظة حرجة أن يوصف بهذا الوصف القاسي، ولكنها على ما يبدو حساسية (قطبي) مدينة مانشستر (اليونايتد والسيتي) التي لازال (روي كين) أسيرها رغم مقعده في الاستديو ليحلل بشكل محايد!!

ومن اللقطات الأخرى اللافتة في مباراة (مانشستر سيتي) وضيفه (ليفربول) إضاعة النجم الدولي البلجيكي (دي بروين) ضربة جزاء في المراحل الأخيرة من الشوط الأول والنتيجة تشير إلى التعادل (1-1)!!

وبات (دي بروين) أول لاعب من (السيتي) يهدر ضربة جزاء منذ أكتوبر/2018 عندما أهدر الجزائري (رياض محرز) ضربة جزاء، والطريف أيضاً أنها كانت في مباراة مع (ليفربول)!!

 

Add Comment

هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الإرتباط Cookies اعرف اكثر

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close