ريال مدريد (يغازل) لقب (الليغا) وسط خيبات البطل برشلونة!!

حافظ ريال مدريد متصدر الدوري الاسباني لكرة القدم على فارق (4) نقاط بينه وبينه ملاحقه برشلونة بطل الموسم الماضي.

 

ووصل الريال يوم أمس إلى النقطة (80) بعد فوزه في ختام مباريات الأسبوع (35) على فريق  (ألافيس) بنتيجة (2-0)، وسط عاصفة (غضب) برشلوني جديد من التحكيم ومن قرارات ال(VAR) التي بالمصادفة حققت للريال في مبارياته الثلاث الأخيرة نتائج إيجابية وجنبته هزات مؤلمة.

الهدف الأول جاء من ضربة جزاء احتسبها الحكم على مدافع فريق ألافيس (نافارو) الذي عرقل مدافع الريال، وعند إعادة اللقطة تبين بأن الخطأ وقع على خط منطقة الجزاء وهو من ضمن المنطقة، ولذلك كان القرار صحيحاً.

هداف الريال الفرنسي (بنزيما) وبغياب الكابتن (راموس) تصدى لضربة الجزاء في د/11 مسجلاً الهدف الأول في المباراة وال(18) له في الليغا لهذا الموسم، وبات على بعد (4) أهداف من متصدر الهدافين ليونيل ميسي.

 

وفي الشوط الثاني، عاد حكم ال(VAR) ليقول كلمة الفصل في الهدف الثاني للريال الذي سجله (أسينسيو) في د/51 بعد تمريرة رائعة من بنزيما. الحكم لم يحتسب الهدف بدعوى التسلل على بنزيما لحظة تسلمه الكرة وقبل تمريرها، لكن ال(VAR) أثبت بأن بنزيما كان في موقف صحيح وتم احتساب هذا الهدف.

وجاء تألق بنزيما هذا الأسبوع مناسباً جداً بعد اختياره (لاعب الشهر) قياساً على ما قدمه خلال شهر يونيو/حزيران، فقد سجل هدفين أمام فالنسيا، وهدفاً أمام ريال سوسيداد، كما صنع هدف (كاسيميرو) الذي فاز به الريال على اسبانيول.

كما حمل هدف بنزيما الأول في هذه المباراة الرقم المميز (500) للريال في ظل قيادة زيدان على حقبتين.

وشهدت المباراة حادثة غير مسبوقة عندما اصطدم الحكم الرئيسي في د/26 مع (بيريز) مهاجم ألافيس، وتوقفت المباراة لعلاجه، وعندما لم يسطع الاستمرار، أكمل الحكم الرابع المباراة.

 

بانتصار الأمس يكون ريال مدريد قد حقق انتصاره ال(8) على التوالي منذ عودة النشاط الكروي، كما أن هذه المباراة هي ال(5) على التوالي التي لم تهتز بها شباكه بأي هدف.

وبهذه المناسبة احتفل حارسهم البلجيكي (كورتوا) بوصوله إلى المباراة رقم (18) بشباك نظيفة في هذا الموسم، وهو أفضل إنجاز لأي حارس مرمى في الدوريات الخمس الكبرى.

أما برشلونة فقد عاش خيبات مؤلمة في مبارياته ال(8) الأخيرة، حيث فاز ب(5) منها، وتعادل في (3) وخسر الصدارة أمام الريال بفارق (4) نقاط.

 

ويتبقى أمام كل فريق (3) مباريات لإنهاء هذا الموسم، ويكفي الريال الفوز في مباراتين، أو الفوز في مباراة والتعادل في مباراتين.

 مباريات الريال القادمة ستكون مع:

  • غرناطة: خارج ملعبه.
  • فيا ريال: في مدريد.
  • ليغانيس: خارج ملعبه.

 

أما برشلونة فسيلعب مبارياته الثلاث القادمة أمام:

  • بلد الوليد: خارج ملعبه.
  • أوساسونا: في برشلونة.
  • ألافيس: خارج ملعبه.

 

ويحتاج برشلونة للاحتفاظ باللقب إلى الفوز أولاً في جميع مبارياته، وأن ينتظر تعرقل الريال في مباراتين على الأقل، وهو احتمال بات ضعيفاً، لكنه ليس مستحيلاً في عالم (أم المفاجأت)!!

لننتظر……  

  

Add Comment

هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الإرتباط Cookies اعرف اكثر

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close