الثنائي (هاري كين – مين سون) يحَلّقان مع توتنهام في صدارة (البريميرليغ)!

حلَّقَ ثنائي توتنهام هوتسبيرز (هاري كين – مين سون) يوم أمس الأحد عالياً في سماء ديربي شمال لندن الكبير وهزما الجار اللدود (الآرسنال) بهدفين نظيفين سجلاهما معاً في مباراة الأسبوع ال(11) للدوري الإنكليزي الممتاز بكرة القدم.

وبالنقاط الثلاث الجديدة، تمكن (توتنهام) من الاحتفاظ بصدارة البريميرليغ برصيد (24) نقطة متقدماً على البطل وثاني اللائحة حالياً ليفربول بفارق الأهداف.

الانتصار بنتيجة (2-0) لم يأت بسهولة، فقد التزم أبناء البرتغالي (مورينيو) بخطة دفاعية ناجحة، عنوانها الصرامة والواقعية، ولذلك لم يسمحوا لفريق المدرب (آرتيتا) من التسجيل أو حتى الخطورة المباشرة جداً على المرمى رغم سيطرة (الآرسنال) على مجريات المباراة بنسبة كبيرة وصلت إلى 70٪ !!!

والحسم جاء من ثنائي (استثنائي): الدولي الكوري الجنوبي (مين سون) الذي سجل الهدف الأول في د/13 من تسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء، والدولي الإنكليزي (هاري كين) الذي تلقى كرة في منتهى الذكاء من زميله الكوري فأطلقها قذيفة لا تصد ولا ترد في مرمى الآرسنال لتكون الهدف الثاني في د/45.

وبهدفه أمس رفع (مين سون) رصيده من الأهداف في هذا الموسم إلى (10) أهداف وحل في المركز الثاني على لائحة الهدافين خلف المتصدر (دومنيك ليوين – مهاجم إيفرتون) بفارق هدف وحيد.

واللافت أن (مين سون) لوحده سجل أهدافاً تساوي مجموع ما سجله فريق الآرسنال بكامله في هذا الموسم، حيث سجل الآرسنال حتى الأن (10) أهداف فقط، واستقبلت شباكه (14) هدفاً!!!

ويعيش الآرسنال الأن وضعاً صعباً بعد تقهقره إلى المركز ال(15) على اللائحة، مما دفع بعض المواقع الرياضية لنشر صورة قديمة لمدرب الآرسنال السابق الفرنسي (أرسين فينغر) صحبة نجمه المدلل وقتها الألماني (مسعود أوزيل) وهما يبتسمان، وبخبث وضع الموقع ترتيب الآرسنال الحالي والمذري تحت الصورة، وربما هي إشارة إلى استبعاد المدرب (أرتيتا) للنجم الألماني (أوزيل) من حساباته نهائياً، وحتى عدم تسجيله على لائحة الفريق العامة في الاتحاد الإنكليزي رغم المهارة الكبيرة وجودة كرة القدم التي يقدمها هذا النجم، وأيضاً لتذكير جمهور الآرسنال بانتقاداتهم الكبيرة للمدرب (فينغر) والتي أدت في النهاية إلى مغادرة النادي.  

وبعد المباراة تغنى المدرب (مورينيو) بالثنائي الاستثنائي، ووصف توتنهام بوجودهما بكلمات تفيض سعادة وفخراً:

إنه فريق أحلامي بوجود اثنين من طراز الهدافين العالميين.

ومنذ بداية هذا الموسم، أثبتت شراكة (كين – مين سون) بأنهما أهم وأنجح شراكة في هذا الموسم، وهما مقدمين على تحطيم أرقامٍ قياسية مهمة فيما يخص ثنائيات النجوم.

ففي هذا الموسم لوحده، شارك الثنائي (الاستثنائي) بتسجيل (11) هدفاً بعد (11) أسبوع من البداية (تسجيل وصناعة فيما بينهما فقط).

والرقم القياسي لأهم إنجاز ثنائي في موسم واحد مسجل باسم الثنائي:

 (ألن شيرر – كريس سوتون) بالمشاركة في (13) هدفاً، في موسم 1995-1996.

وفي المركز الثاني الثنائي:

 (ريان فريزر – كالوم ويلسون) برصيد (12) هدفاً في موسم 2018-2019.

ويعتقد الجميع بأن ثنائي توتنهام سيقفز إلى الأعلى برقم جديد.

أما على صعيد الدوري الإنكليزي تاريخياً، فإن شراكة ثنائي تشيلسي:

 (لامبارد – دروغبا) هي الأفضل حتى الأن برصيد (36) هدفاً.

ويأتي ثنائي توتنهام:

 (كين – مين سون) خلفهما مباشرة برصيد (31) هدفاً.

 وأيضاً يعتقد الجميع بأن هذا الرقم سيكون تحت تهديد الكسر قريباً جداً.

Add Comment

هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الإرتباط Cookies اعرف اكثر

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close