البطل الجديد (ليفربول) يلتقي (أستون فيلا) بعد الهزيمة (المذلة) من السيتي!!

يخوض البطل الجديد (ليفربول) اليوم مباراة صعبة نفسياً أمام فريق (أستون فيلا) صاحب المركز الثامن عشر برصيد (27) نقطة.

 

وتكمن صعوبة هذه المباراة على البطل ليفربول كونها تأتي بعد هزيمته المذلة في الأسبوع الماضي أمام حامل اللقب للموسم الماضي (مانشستر سيتي) الذي افترس ليفربول بنتيجة قاسية وصلت إلى (0-4) بعد أداء سلبي صادم.

 

وكان (السيتي) قد استقبل نجوم ليفربول قبل المباراة ب(ممر شرفي)، وللأسف دخلوا مبتهجين رافعي الرؤوس، وخرجوا حزانى منكسرين!!

 

مباراة ليفربول اليوم والتي سيستضيف بها (أستون فيلا) ستبدأ في الساعة السادسة والنصف مساءاً بتوقيت الرياض، وستليها مباراة (ساوثهامبتون) و(مانشستر سيتي) في التاسعة ليلاً بتوقيت الرياض.

ورغم أن لقب الموسم قد حسم مبكراً وقبل نهايته ب(7) جولات لليفربول، وأن فريق مانشستر سيتي ضمن مركزاً في كأس الأبطال للموسم القادم، إلا أن الصراع على أشده بين (3) أندية أخرى للفوز بالمقعدين الأخرين.

الأوفر حظاً هو (ليستر سيتي) ثالث اللائحة ب(58) نقطة والذي سجل انتصاراً عريضاً يوم الأمس في الأسبوع (33) للدوري على (كريستال بالاس) بنتيجة (0-3)، وشهدت المباراة أيضاً عودة قوية لمهاجم ليستر (جيمي فاردي) الذي سجل هدفين وانفرد بصدارة الهدافين برصيد (21) هدفاً، يليه مهاجم الأرسنال (أوباميانغ) برصيد (19) هدفاً، ثم مهاجم ساوثهامبتون (إنغز) برصيد (18) هدفاً، ومحمد صلاح رابعاً برصيد (17) هدفاً.

وخلف ليستر سيتي يأتي تشيلسي اللندني رابعاً برصيد (57) نقطة بعد فوزه أمس على (واتفورد) بنتيجة (0-3)، وبات مكان تشيلسي مهدداً بقوة من مانشستر يونايتد الذي يحتل الأن المركز الخامس برصيد (55) نقطة، أي على بعد نقطتين فقط من تشيلسي، ومعنى ذلك أن أي خسارة لتشيلسي ستكلفه الطرد من (جنة) كأس أبطال أوروبا للموسم القادم، وهي البطولة التي يتحضر لها تشيلسي منذ الأن وقام مؤخراً بتعاقدات مهمة من أجلها وجلب إلى صفوفه النجم الألماني (فيرنر)، والمغربي (حكيم زياش) نجم أياكس أمستردام الهولندي.

الخامس مانشستر يونايتد اكتسح هذا الأسبوع فريق (بورنموث) الغارق في المركز ال(19) بنتيجة قاسية وصلت إلى (2-5)، وشهدت المباراة سطوعاً جديداً لنجم اليونايتد الشاب (غرينوود) الذي سجل هدفين من الأهداف الخمسة وهو ما زال تحت سن ال(19) عاماً.

 

وإلى جانب هذا الصراع العنيف على مراكز كأس الأبطال للموسم القادم، فإن صراعاً أخر يحتدم بين (4) فرق للفوز بالمراكز: الخامس والسادس والسابع على اللائحة وبالتالي ضمان المشاركة في بطولة الدوري الأوروبي للموسم القادم.

وهذه الفرق هي: (وولفرهامبتون) الذي توقف رصيده في المركز السادس عند (55) نقطة بعد خسارته المضاعفة على أرضه بنتيجة (0-2) أمام الأرسنال (أقرب ملاحقيه) في المركز السابع برصيد (49) نقطة، ويأتي (شيفيلد يونايتد) ثامناً برصيد (47) نقطة، ويمكننا القول أنه لازالت هناك فرصة لفريق توتنهام هوتسبيرز التاسع ب(45) نقطة للمنافسة على مركز في بطولة الدوري الأوروبي للموسم القادم.

 

Add Comment

هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الإرتباط Cookies اعرف اكثر

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close