إنتر ميلان ونجمه المغربي (أشرف حكيمي) في صدر الصحف الإيطالية!!

حجز النجم العربي المغربي (أشرف حكيمي) وفريقه (إنتر ميلان) صدر الصفحات الرياضية الإيطالية صباح اليوم الأحد بعد الانتصار المبهر على (بولونيا) بنتيجة (3-1) في الأسبوع العاشر للدوري الإيطالي بكرة القدم.

واستهل الدولي البلجيكي (روميلو لوكاكو) الملقب بالدبابة التسجيل للإنتر في د/16، وهو الهدف رقم (12) له في (13) مباراة خاضها في كل المسابقات منذ بداية هذا الموسم، وهو رقم يعبر عن قوة هذا المهاجم وتأثيره الكبير على مسيرة الإنتر الظافرة حتى الأن، وجعله قريباً من الصدارة في الدوري الإيطالي، مع إحياء أمله في دوري أبطال أوروبا.

فيما سجل الهدفين الثاني والثالث للإنتر النجم العربي الدولي المغربي (أشرف حكيمي) في د/45، ود/70.

وبعد تسجيله هذين الهدفين قام (حكيمي) بكشف قميص (الإنتر) عن صدره حيث كتب على القميص الأبيض الأخر: (ABARHOUN)!!

وهي إشارة إلى اللاعب المغربي (محمد أبراهون) القائد السابق لنادي (المغربي التطواني) الذي فارق الحياة يوم الأربعاء الماضي وهو في عمر (31) سنة بعد صراع مع مرض السرطان.

 

وكتب (حكيمي) على حسابه في تويتر:

(سعيد بالفوز وبإحراز هدفين، إنهما من أجل محمد أبراهون).

واهتمت الصحف الإيطالية الصادرة اليوم لانتصار الإنتر، وأبرزت تفوق (حكيمي) ولفتته الإنسانية وتعاطفه مع صديق سابق.

فقد نشرت صحيفة (كورييرا ديللو سبورت) صورة حكيمي، وكتبت عنواناً رئيسياً باللون الأحمر والخط العريض:

(تحذير كونتي).. في إشارة إلى الانتصار العريض الذي اعتبرته إشارة تحذير من مدرب الانتر (كونتي) لبقية الفرق، خاصة وأن الإنتر بات على بعد (2) نقطتين فقط من المتصدر (ميلان).

وتحت صورة (حكيمي) كتبت الصحيفة:

هذين الهدفين من أجل صديقه المتوفى.

أما صحيفة (QS) فقد نشرت صورة حكيمي المعبرة عن لفتته الإنسانية تجاه صديقه، وكتبت بخط عريض في السطر الأول:

انطلاقة حكيمي… (في إشارة إلى المستوى المبهر الذي قدمه بعد تراجع طفيف في أدائه).

وفي السطر الثاني:

الإنتر في المسار… (إشارة لعودة الإنتر إلى الطريق الصحيح).

واحتفت أيضاً صحيفة (لا غازيتا ديللو سبورت) بإنجاز (حكيمي) ونشرت صورة كبيرة له، وكتبت عنواناً كبيراً:

نفاث الإنتر… (إشارة إلى سرعة حكيمي التي اشتهر بها، ولتسجيله هدفين ثمينين).

ويعتبر الأن (حكيمي) المدافع الوحيد في الدوري الإيطالي لهذا الموسم الذي يسجل هدفين، ويصنع هدفين حتى الأن.

وبعد المباراة، صرح حكيمي لشبكة (DAZN) قائلاً:

يظن الناس بأنني قد اختلفت قليلاً بعد قدومي إلى إيطاليا، لكنني أنا.. أنا كما كنت، أعمل بجد وأحاول التأقلم مع الفريق والدوري الجديد، ما زلت حكيمي.

وتابع: أحاول تعلم اللغة الإيطالية والتعود على الناس والمدينة، وهي ليست مختلفة كثيراً عن اللغة الاسبانية، لذا لا ينبغي أن يستغرق الأمر وقتاً طويلاً للتأقلم.

وبأهدافه الثلاثة أمس، بات رصيد الإنتر من الأهداف في أول (10) مباريات من الموسم (26) هدفاً، وهي المرة الأولى التي يصل فيها الإنتر إلى هذه الغلة من الأهداف في (10) مباريات منذ موسم (2009-2010)!!

وإلى جانب هذه المباراة، أقيمت يوم أمس السبت مباراتان أخرتان من الأسبوع العاشر، فاز في الأولى فريق العاصمة روما (لاتسيو) على فريق (سبيزيا) بنتيجة (2-1).

وفاز في الثانية البطل (يوفنتوس) على (تورينو) بنتيجة (2-1)، ومرة جديدة برزت في هذه المباراة مشكلة (يوفنتوس) في تأخره بدخول أجواء المباراة، والبحث دائماً عن الانتصارات في المراحل الأخيرة والحرجة من عمر المباراة، فأمس كانت المباراة تسير نحو التعادل بهدف لهدف حتى الدقيقة (89) عندما خطف (بانوتشي) هدف الفوز الثمين، وأنقذ اليوفي.

وبنتائج الأمس باتت فرق الصدارة على النحو التالي:

  • ميلان (23) نقطة من (9) مباريات.
  • الإنتر (21) نقطة من (10) مباريات.
  • يوفنتوس (20) نقطة من (10) مباريات.
  • ساسولو (18) نقطة من (9) مباريات
  • نابولي (17) نقطة من (9) مباريات.

Add Comment

هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الإرتباط Cookies اعرف اكثر

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close